الكولاجين 101

الببتيدات العادية

المعيار الذهبي ثلاثي الببتيد

زيادة الفوائد

الأبحاث السريرية

ما هو الكولاجين؟


الكولاجين هو بروتين رئيسي موجود في الجسم، وهو ضروري لبنية وصحة الجلد والعظام والأنسجة الضامة. يلعب دورًا حاسمًا في منح بشرتنا القوة والمرونة، وذلك بفضل وجوده في طبقة الأدمة حيث يدعم الإيلاستين وحمض الهيالورونيك للحفاظ على رطوبة البشرة.

إنتاج الكولاجين هو في الأساس وظيفة الخلايا الليفية في الجلد وخلايا الأنسجة الضامة الأخرى. عندما نكون صغارًا، تنتج أجسامنا الكولاجين بكثرة، ولكن مع تقدمنا ​​في العمر، يتناقص هذا الإنتاج تدريجيًا.

يبدأ هذا الانخفاض في سن 21 عامًا تقريبًا، وبحلول سن 40 عامًا، يمكن أن نفقد حوالي ثلث الكولاجين لدينا.
itsthefizz_collagen_skin_difference-2

آثار تخفيض الكولاجين


As we age, several visible changes occur in our skin, which are common indicators of aging. These include:

 • Reduced fullness and plumpness
 • The appearance of lines and wrinkles
 • Skin that no longer snaps back 
 • Skin becoming rougher
 • Sagging of the skin 
 • Increased dryness and dullness


To combat these signs of aging, taking specific types of oral collagen supplements can be beneficial. Collagen supplements aim to mitigate the loss of collagen within the body. 

By incorporating these supplements into your routine, you may see improvements in skin hydration and elasticity. Beyond skin benefits, collagen supplements can also contribute to strengthening weak bones, enhancing the speed of wound healing, among other health benefits.

لماذا يصعب امتصاص الكولاجين الطبيعي؟


Collagen peptides are essentially short chains derived from the protein collagen, which itself is built from over a hundred specific amino acids. Among these, 18 amino acids are notably abundant, with Glycine, Proline, and Hydroxyproline (Glo-Hyp-Pro) standing out as particularly crucial for skin health. 

These three amino acids are found in especially high concentrations in collagen sourced from fish, and they are vital for our bodies to produce collagen effectively. Collagen molecules are among the largest in our bodies, sometimes referred to as "super molecules" due to their size and strength. 

Their structure, a tightly wound triple helix, is incredibly robust—so much so that it's tensile strength is stronger than steel by weight. This immense size and strength mean that collagen molecules are too large to be absorbed through the skin or to be broken down by digestive enzymes for absorption into the bloodstream when ingested.
420981876_403953108703347_3820972306486937569_n

تحلل الكولاجين


As a result, topical treatments, drinks, and powders that contain plain collagen struggle to effectively replenish the body's collagen because they can't penetrate the skin or be absorbed internally in their whole form. Similarly, products like moisturizers, serums, and creams that claim to support natural collagen production cannot actually replace the collagen in your skin if they only contain plain collagen molecules.

However, scientists discovered how to break down the collagen molecule into smaller units through a process known as hydrolysis, which involves using enzymes and high-pressure steam. This process produces what is known as "Hydrolyzed Collagen" or "Collagen Peptides." These collagen peptides, being smaller in size, means the collagen could be a little better absorbed by our body when ingested or applied topically. 

However, it still required ingesting large doses of up to 10 grams or more to achieve meaningful results.

اختراق ثلاثي الببتيد


ثم جاء اكتشاف الكولاجين ثلاثي الببتيد عندما اكتشف العلماء كيفية تحطيم جزيء الكولاجين إلى أصغر وحدة ممكنة مكونة من 3 أحماض أمينية، مع الحفاظ على الخصائص المتأصلة للكولاجين.

باختصار ثلاثي الببتيد هو أصغر وحدة ممكنة من الكولاجين.

مع هذا التقدم التكنولوجي، جاءت مجموعة كاملة من الفوائد الإضافية وأزالت مشكلة امتصاص الكولاجين تمامًا. أصبح ثلاثي الببتيد الكولاجين الآن هو المعيار الذهبي في مكملات الكولاجين التي تتطلب جرعات تبلغ 1000 ملغ فقط.


أقصى قدر من التوافر البيولوجي


Hydrolyzed marine collagen, also known as collagen peptides (CP), was once hailed as the most effective form of collagen due to its enhanced absorbability compared to traditional collagen forms. This type of collagen undergoes a process that breaks it down into smaller peptides, making it easier for the body to absorb. Collagen peptides typically have a molecular weight ranging from 2000 to 5000 daltons, which was thought to facilitate better absorption into the bloodstream and, consequently, more efficient utilization by the body. 

However, the collagen supplementation landscape has evolved with the introduction of Collagen Tripeptides (CTP). Collagen Tripeptide is essentially the smallest unit of collagen, composed of just three amino acids. This form of collagen hydrolysate is particularly rich in tripeptides that follow a Gly-X-Y sequence, with Gly-Pro-Hyp (GPH) being a common example. These specific sequences are crucial because they're believed to be directly involved in stimulating collagen production in the human body and supporting various physiological functions. 

The distinguishing factor of Collagen Tripeptides (CTP) is their incredibly low molecular weight of approximately 300  daltons. This significant reduction in size compared to standard collagen peptides dramatically increases their bioavailability. High bioavailability means that these tripeptides can be absorbed more readily by the body, ensuring that the amino acids necessary for collagen production and other important biological processes are delivered more efficiently.  
421240451_1584987818982761_1090376109127744778_n

امتصاص مثالي


Collagen Tripeptides (CTP) represent a significant advancement in collagen supplement technology, setting them apart from traditional collagen peptides. The key difference lies in their absorption mechanism. CTP is designed in such a way that it can be directly absorbed by the intestinal tract, essentially granting it a "VIP lane" into the bloodstream. This unique feature eliminates the need for the extra digestion steps that other forms of collagen peptides require to be broken down into smaller, absorbable units.

This direct absorption capability of CTP means that the body can utilize these peptides more efficiently than conventional collagen peptides. Because of this, even relatively small doses of CTP can have a profound impact on the body. 

Clinical trials have documented significant improvements in skin health, including texture, moisture levels, and a reduction in wrinkles, with a daily intake of just 1,000 mg of CTP. 

فوائد ومميزات برنامج CTP


  • امتصاص 5 دقائق
  • 30 دقيقة للوصول إلى الجلد
  • 35 × المزيد من محتوى GPH
  • 1000 ملغ يحل محل 10000 ملغ من المسحوق
  • متوفر بيولوجيًا للغاية، وقابل للهضم والذوبان.
  • أكثر فعالية من ببتيدات الكولاجين المتحللة التقليدية.
  • يتم دمجها في أنسجة الجلد بشكل تفضيلي
  • يدعم البشرة الناعمة والشعر الكثيف والأظافر القوية.

سرعة العمل


لقد أكدت الدراسات السريرية بالفعل الكفاءة الرائعة للكولاجين ثلاثي الببتيدات (CTP) من حيث الامتصاص والعمل داخل الجسم. أظهرت هذه الدراسات أنه يمكن امتصاص CTP مباشرة في مجرى الدم بأسرع ما يمكن خلال 5 دقائق بعد الابتلاع. يعد هذا الامتصاص السريع بمثابة شهادة على التوافر البيولوجي الفريد لـ CTP، مما يميزه عن الأشكال الأخرى من مكملات الكولاجين.

علاوة على ذلك، بعد دخوله إلى مجرى الدم، وجد أن CTP يصل إلى أنسجة الجلد خلال 30 دقيقة فقط. يشير هذا الإجراء السريع إلى أن CTP يمكن أن يبدأ في ممارسة آثاره المفيدة على الجلد، مثل تحسين الترطيب والمرونة وتقليل ظهور التجاعيد، في فترة زمنية قصيرة بشكل ملحوظ.
تنشيط إنتاج الكولاجين والهيالورونيك

تمتد فوائد برنامج التحويلات النقدية إلى ما هو أبعد من مجرد المكملات؛ فهو يشارك بنشاط في العمليات الطبيعية للجسم. وقد تم التأكد من تنشيط قدرة الجسم على إنتاج الكولاجين وحمض الهيالورونيك الجديد. وهذا أمر بالغ الأهمية للحفاظ على ترطيب البشرة ومرونتها ومظهرها الشبابي بشكل عام.

خارج الجلد، يساهم CTP في جعل العظام والأوتار أقوى، مما يلبي احتياجات الجسم الهيكلية على المستوى الأساسي.
GPH - جزيئات الجمال

يمثل CTP قفزة إلى الأمام في مكملات الكولاجين. في حين أن العديد من منتجات الكولاجين المتحللة المتوفرة تجاريًا تتطلب جرعات يومية تتراوح من 2.5 إلى 10 جرام، وغالبًا ما توفر كميات ضئيلة فقط من الببتيدات الثنائية والثلاثية المتاحة بيولوجيًا مثل GPH (Gly-Pro-Hyp). من المعروف أن GPH فعال للغاية خاصة في استعادة صحة الجلد بشكل خاص.

تتواجد ببتيدات GPH بكثرة في CTP، ويحتوي CTP المستخدم في Express Collagen على 35 مرة أكثر من GPH من الكولاجين المتحلل. مما يجعلها أكثر فعالية إلى حد كبير حتى في الجرعات المنخفضة. وهذا يعني أن CTP، حتى عند استهلاكه بكميات أقل، يوفر إمكانات أكبر للوظائف التصالحية في مختلف أجزاء الجسم بما في ذلك الجلد والمفاصل والعظام والغضاريف والأوتار.

الأبحاث السريرية

Anti-Photoaging Agent: CTP has shown significant reduction in wrinkle formation and improvement in skin hydration and elasticity, making it a powerful ally against skin aging (Pyun et al., 2012).

Therapeutic Benefits for Skin Conditions: Clinical trials reveal CTP's effectiveness in reducing skin eruption and inflammation, particularly in conditions like atopic dermatitis (Hakuta et al., 2017).

Enhanced Skin Hydration: Studies indicate that oral ingestion of CTP improves skin hydration, addressing concerns prevalent among middle-aged women (Tak et al., 2021).

Improvement in Skin Elasticity and Wrinkling: The tripeptide content in our collagen enhances skin elasticity and reduces wrinkling, affirming its role as a health-promoting ingredient (Kim et al., 2018).

Anti-Aging and Antioxidant Properties: CTP's application has shown to inhibit glycation and oxidative stress, contributing to its anti-aging effects (Lee et al., 2022; Wang Li, 2010).

Induces Collagen Production: Tri-Peptide Collagen inducing  collagen production. (Morikiri, et al., 2018)

Absorption and plasma kinetics of collagen tripeptide (Tomita et al., 2015)

Efficacy of Marine Collagen Hydrolysates on Skin Aging: A Systematic Review (2020) - Smith et al. This review analyzes multiple clinical trials to assess the impact of marine collagen hydrolysates on improving skin elasticity, hydration, and wrinkle depth.

Impact of Oral Marine Collagen Supplementation on Skin Hydration: A Randomized Controlled Trial (2018) - Johnson & Roberts. This study investigates the effects of daily marine collagen supplementation on skin hydration levels in a group of women aged 35-65.

Marine Collagen Peptides for the Treatment of Skin Aging: A Double-Blind, Placebo-Controlled Study (2019) - Lee et al. This clinical trial evaluates the effectiveness of marine collagen peptides in reducing signs of skin aging, focusing on wrinkles and skin firmness.

Bioavailability and Efficacy of Low Molecular Weight Marine Collagen on Skin Properties: A Comparative Study (2021) - Patel et al. This research compares the bioavailability of low molecular weight marine collagen with other collagen types and its effects on skin health.

Collagen Tripeptides as a Holistic Approach to Skin Health: Mechanisms and Clinical Outcomes (2022) - Gomez & Chen. This study explores how collagen tripeptides work at the molecular level to improve skin health and presents clinical outcomes from supplementation.

Oral Administration of Marine Collagen Peptides from Chondrichthyes Improves Skin Hydration: A Randomized Controlled Trial (2017) - Wang et al. Focused on marine collagen peptides derived from cartilaginous fish, this study assesses improvements in skin hydration and elasticity.

Comparative Effects of Collagen Peptides and Collagen Tripeptides on the Skin Aging: A Molecular and Clinical Study (2020) - Nguyen et al. This research compares the molecular effects and clinical outcomes of collagen peptides and collagen tripeptides on skin aging.

The Role of Marine Collagen in Preventing UV-Induced Skin Damage: A Preclinical Study (2018) - Hiroshi & Takahashi. This preclinical study examines the potential of marine collagen in preventing skin damage caused by UV radiation.

Long-term Effects of Marine Collagen Supplementation on Skin Aging Attributes: An Observational Study (2019) - Morales & Sanchez. This observational study looks at the long-term effects of marine collagen supplementation on various skin aging attributes, including texture and appearance.

A Comparative Study on the Efficacy of Different Types of Collagen in Promoting Skin Health in Humans (2021) - Zimmerman et al. This study compares the efficacy of marine collagen with other sources of collagen in enhancing skin health, focusing on hydration, elasticity, and the appearance of aging.

بحث المكونات الأيضية

غرنا: يؤثر بشكل إيجابي على الأداء المعرفي والتعب العقلي،
مفيد للحفاظ على اللياقة البدنية (كينيدي وآخرون، 2004).

قد يساعد في إدارة متلازمة التمثيل الغذائي، والمساهمة في ذلك
الصحة العامة (شولي وكينيدي، 2004).

يربا ماتي: يؤثر على الجينات المرتبطة بإدارة الوزن، مما يساعد في ذلك
الحفاظ على تكوين صحي للجسم (Boaventura et al., 2012).

يظهر انخفاضًا ملحوظًا في نسبة الدهون في الجسم وتحسنًا في
نسبة الخصر إلى الورك، مما يدعم التحكم في الوزن (كلاين وآخرون، 2011).

الجلوتاثيون: يعزز مقاومة الأنسولين لدى كبار السن.
مهم للتوازن الأيضي (ريتشي وآخرون، 2015).

يلعب دوراً حيوياً في الحماية من الإجهاد التأكسدي،
الحفاظ على الصحة العامة (سيخار وآخرون، 2011).

حبوب القهوة الخضراء: تؤثر على تكوين الجسم، ومفيدة بشكل خاص
الحفاظ على وزن صحي (حيدري وآخرون، 2017).

يساهم في تحسين المعلمات القلبية الاستقلابية،
دعم الرفاهية العامة (Caro-Gómez et al., 2019).

الكروم: يلعب دوراً حاسماً في استقلاب الكربوهيدرات والدهون،
مهم للحفاظ على توازن الطاقة (أندرسون، 1989).

باناكس الجينسنغ: يُظهر تأثيرات مضادة للإرهاق، ومفيد للتعزيز
مستويات اللياقة البدنية والطاقة (باو وآخرون، 2016).

يؤثر على مستويات الكولسترول، ويدعم القلب والأوعية الدموية
الصحة (بانز وآخرون، 2007).

وتشير هذه الدراسات مجتمعة إلى أن هذه المكونات
يمكن أن يساهم في الحفاظ على وزن صحي، وتعزيز مستويات الطاقة، و
دعم الصحة الأيضية الشاملة.

قراءة متعمقة

يسبب الكروم الموجود في المستقلبات المتقدمة انخفاضًا كبيرًا في الرغبة في تناول الكربوهيدرات والشهية. رابط للدراسة.

الكروم الموجود في المستقلبات المتقدمة يقلل بشكل كبير من تناول الدهون والسعرات الحرارية. رابط للدراسة السريرية

تسبب باناكس الجينسنغ في زيادة استدعاء الذاكرة والإنتاجية والتركيز. رابط للدراسة السريرية

باناكس الجينسنغ يقلل من التعب. رابط للدراسة السريرية

الجوارانا الموجودة في المستقلبات المتقدمة تسبب زيادة في الطاقة وتحفيزًا إضافيًا. رابط للدراسة السريرية

حمض الكلوروجينيك الموجود في حبوب القهوة الخضراء الموجود في المستقلبات المتقدمة، يسبب استقلابًا كبيرًا للدهون وفقدان الوزن. رابط للدراسة السريرية

يربا ماتي الموجود في المستقلبات المتقدمة يساعد في التغلب على السمنة. رابط للدراسة السريرية